قيمة زكاة الفطر وحكم إخراجها للعام 1445هجرياُ

يتسائل المسلمون حول احكام إخراج زكاة الفطر وما يتعلق بها من أحكام شرعية، فمنذ بداية شهر رمضان المبارك، وتكثر الأسئلة حول جواز إعطاء الزكاة لفقير واحد منذ بداية الشهر الكريم، ويتسائل المسلمون هل تقبل هذه الصدقة على هيئة قيمة مالية ام يجب اعطاءها علي هيئة اطعمة، وقد قدرت دار الإفتاء المصرية ان زكـاة الفطر لهذا العام تُقدر بمبلغ 35 جنيهًا لكل فرد أو ما يعادل اثنين كيلو ونصف من القمح عن كل فرد، ويعتبر هذا المبلغ كحد أدنى مقرر لإخراج الزكاة، ويُشجع على الزيادة عن هذا المبلغ لمن يستطيع ذلك، تعبيرًا عن العطاء والتكافل الاجتماعي في الشهر المبارك.

حكم إخراج زكاة الفطر لـفقير واحد طوال شهر رمضان

مع انطلاق شهر رمضان وازدياد الاهتمام بالأعمال الخيرية، تتزايد تظل التساؤلات من قبل المسلمين من جميع انحاء العالم حول مسائل إخراج الزكاة وتوجيهها لمستحقيها، حيث يشكل هذا النقاش جزءاً من تفاعل المسلمين مع تعاليم دينهم وسعيهم لتحقيق العدالة والرحمة في مجتمعاتهم، فقد شرعت زكاة الفطر في السنة الثانية من الهجرة.

اقرت دار الإفتاء المصرية ان مقدار زكاة الفطر للعام الحالي، الموافق 1445 هجريًا، هو 35 جنيهًا كحد أدنى لكل فرد من افراد العائلة، وتبلغ قيمة فدية الصيام لمن لا يستطيع صيام رمضان لأسباب شرعية هو 30 جنيهًا لهذا العام، بشأن حكم إخراج زكاة الفطر لشخص واحد، وأفادت دار الإفتاء بجواز توجيه زكاة الفطر لفقير واحد طوال الشهر.

ويمكن أيضاً توزيع الزكاة على عدة أشخاص، ويحدد التفضيل بينهم وفقاً لقدرتهم على تحقيق الإغناء، حيث يفضل توجيه الزكاة للأفراد الأكثر فقراً، والذين يستفيدون منها بشكل أكبر لتحقيق أقصى قدر من الفائدة الاجتماعية، ويعتبر الطعام هو الأصل المقرر لإخراج الزكاة (زكاة الفطر)، ويجوز بحسب فتاوى عدة إخراجها بالقيمة المالية.

فئات لا تجب عليها زكاة الفطر

يقول بعض الفقهاء إن هذا الإجراء يحقق الغرض الأساسي من الزكاة، وهو إغناء الفقير، وخاصة إذا كانت القيمة المالية تمكن المحتاج من شراء ما يلبي احتياجاته الأساسية، وأوضح الفقهاء انه هناك فئات من الأشخاص لا تجب عليها زكاة الفطر، وهم المتوفون قبل نهاية شهر رمضان، وكذلك الجنين الذي لم يولد قبل عيد الفطر المبارك.

تجب الزكاة بغروب شمس ليلة عيد الفطر، فمن كان من أهل الوجوب حينئذ وجبت عليه وإلا فلا، فإذا مات قبل الغروب ولو بدقائق لم تجب عليه، وإن مات بعده ولو بدقائق وجب إخراج زكاته، وعلي الرغم أن الزكاة لا تجب في الحالات السابق ذكرها، إلا ان بعض الأقوال الفقهية تشجع على إخراجها كصدقة تساهم في تحقيق فضل العطاء.

غادة والي مواعيد قطع الكهرباء في الإسكندرية
منصة مدرستي Realme 12x
الشرق الأوسط شبيه الرئيس مُبارك
أسعار الذهب صيام الست من شوال
أسعار الكحك زكاة الفطر
كحك العيد Tecno Pova 6 Pro
منوعات